1. الرئيسة
  2. إدارة الجامعة
  3. الرئيس والمساعدين والنواب
  4. نائب الرئيس للشؤون الادارية
  5. الإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات

دائرة الدعم الفني وصيانة النظم


هي الدائرة المسؤولة عن إنشاء البيئة التكنولوجية المتطورة والقادرة على توفير الأنظمة التكنولوجية بأنواعها المختلفة لخدمة دوائر وأقسام الجامعة، وضمان استمرارية سير العمل في هذه الدوائر والأقسام بسلاسة وكفاءة عالية وبأقل تكلفة مالية وأقل جهد ووقت وذلك بالاعتماد على الكوادر الهندسية والفنية في الدائرة وبتعاون مع الدوائر المختلفة في إدارة تكنولوجيا المعلومات. وعليه فإن دائرة الدعم الفني وصيانة النظم تهدف لإنشاء بنية تكنولوجية متكاملة ومدعومة فنيّاً لتكون قوية قادرة على نقل المعلومات بأنواعها المتعددة، لخدمة مجتمع الجامعة بقسميه موظفين وطلاب.

الهدف العام:

الإشراف على خدمات تكنولوجيا المعلومات للمستخدمين (الموظفين والطلاب)، والتي تشمل خدمات الدعم الفني والإشراف على أجهزة الحاسوب وملحقاتها ومختبرات الحاسوب وتطويرها بما يلبي احتياجات الكليات والطلبة في الجامعة.

المهام:

  1. الإشراف على تحديد البرمجيات وأنظمة التشغيل المستخدمة في أجهزة الحاسوب في الجامعة.
  2. تقديم الدعم الفني والخدمة الاستشارية لموظفي الجامعة.
  3. تطوير وتحديث أجهزة الحاسوب وبرمجياتها.
  4. توثيق أنظمة التشغيل والبرمجيات المستخدمة في الجامعة وأي تغيير يطرأ عليها.
  5. التدخل الميداني لحل المشكلة ( ويتم هذا التدخل في المشاكل الفنية المتعلقة بالقضايا التي تشمل صيانة hardware مثل إعداد أنظمة التشغيل و البرامج الخاصة باستخدام الطلاب و المحاضرات الدراسية و العملية.
  6. الإشراف على نقل الجهاز أو ملحقه لورشة الصيانة الخاصة بقسم الصيانة (و تستخدم هذه الطريقة مع المشاكل الفنية التي تتعلق ب hardware) مع اعتماد نماذج إدارية تشتمل على نموذج تقرير صيانة و تسجيل القطع التي تم استبدالها و رفع التقرير لرئيس القسم مرفق معه القطع التالفة التي استبدلت.
  7. الإشراف على توفير البديل على الفور إلى حين إصلاح المشكلة بالجهاز لضمان استمرار العمل بالشكل المطلوب.
  8. توفير أمين مختبر لكل مختبر حاسوب ليتسنى له المتابعة الدورية للأجهزة و لضمان سير العمل بكفاءة عالية.
  9. الإشراف على ضمان عمل برنامج الحماية على أجهزة المختبرات و في حالة حدوث أي مشكلة الرجوع إلى قسم أمن المعلومات.
الحقوق محفوظة جامعة الاستقلال © 2017